وزيرة التجارة والصناعة تفتتح الدورة الثالثة للملتقى الدولي “هاتس مصر 2021”

أكدت السيدة/ نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة أن قطاع الصناعات الهندسية يعد أحد أهم القطاعات الانتاجية بالاقتصاد القومي والذي يسهم في توفير احتياجات السوق المحلي والتصدير للأسواق الخارجية، مشيرةً الى ان مصر تمتلك مقومات صناعية كبيرة في هذا القطاع تؤهلها للمنافسة بالسوقين الإقليمى والعالمي.

 

جاء ذلك خلال افتتاح الوزيرة يرافقها المهندس/ شريف الصياد رئيس المجلس التصديري للصناعات الهندسية لفعاليات الدورة الثالثة للمعرض الدولي “هاتس مصر 2021” والمتخصص في صناعات الأجھزة المنزلیة وأدوات المطبخ والمائدة والفندقة والذي ينظمه المجلس التصديرى للصناعات الهندسية.

 

وقالت الوزيرة إن الملتقى يكتسب اهمية كبيرة حيث يستقبل أكبر بعثة مشترين تضم 70 مستورد أجنبي من 26 سوقاً من الأسواق الواعدة للقطاع من مختلف الدول في إفريقيا والشرق الأوسط وآسيا وشرق أوروبا ، كما يتضمن عقد لقاءات ثنائية مع الشركات المصرية وتنظيم زيارات لمصانعها للاطلاع على قدراتها التصنيعية والإنتاجية لتعزيز التعاون المشترك.

 

وأوضحت جامع أن الملتقى يستهدف مساعدة الشركات المصرية المصنعة والمصدرة على زيادة صادراتها وإيجاد فرص تصديرية جديدة لها فى أسواق مختلفة وذلك في ظل التطور الكبير الذي تشهده الصناعة المصرية في قطاع الصناعات الهندسية والذي يؤهلها  للمنافسة فى الأسواق الخارجية من حيث السعر والجودة.

 

وأشارت الوزيرة إلى صادرات السلع الهندسية حققت زيادة بنسبة 42% خلال الـ 9 أشهر الاولى من العام الجاري مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي حيث بلغت 2.294 مليار دولار مقابل 1.612 مليار دولار خلال نفس الفترة من عام 2020، لافتةً إلى أن أهم الأسواق المستقبلة للسلع الهندسية المصرية تتضمن المملكة المتحدة والإمارات وسلوفاكيا والسعودية وفرنسا.

 

وأضافت جامع أن تعزيز الصادرات المصرية إلى الأسواق الخارجية يأتي على رأس أولويات خطة عمل الوزارة خلال المرحلة الحالية خاصةً في ظل الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة السياسية لملف التصدير وأهمية تحقيق طفرة غير مسبوقة فى معدلات تصدير كافة القطاعات وبصفة خاصة القطاعات التى تمتلك مصر فيها ميزة تنافسية، الأمر الذي يسهم فى الوصول بالصادرات إلى 100 مليار دولار سنوياً.

ومن جانبه أوضح المهندس/ شريف الصياد رئيس المجلس التصديري للصناعات الهندسية أن استقبال بعثات المستوردين يعد أحد أهم الوسائل الترويجية للصادرات المصرية في الخارج، وذلك في ظل طلب عالمي مرتفع على السلع الهندسية المصرية خلال الفترة الحالية.

 

وأضاف أن النسخة الثالثة من المعرض تأتي في ظل استمرار التداعيات السلبية لفيروس كورونا على الاقتصاد العالمي وحركة التجارة الدولية، مشيراً الى ان المعرض يستهدف التعريف بالمنتجات المصرية وإبرام عقود التصدير مع المستوردين.

 

وأوضح الصياد أن بعثة المستوردين المشاركة بالملتقى تخدم قطاعات الأجهزة المنزلية وأدوات المطبخ ومعدات الفنادق بطريقة فعالة وملائمة لطبيعة هذه القطاعات، خاصة أن البعثة  تضم مشترين من الأسواق الواعدة، مشيرة إلي استمرار التنسيق مع كافة أجهزة وزارة الصناعة والتجارة لتحقيق أفضل استفادة من استقبال البعثات الأجنبية من المستوردين للترويج للصناعات الهندسية المصرية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى