“بلدريا للتطوير العقاري” توقع عقود تنفيذ مشروعها “باراجون” في العاصمة الإدارية الجديدة

أعلنت شركة بلدريا للتطوير العقاري عن توقيع عقود تنفيذ مشروعها “باراجون” بالعاصمة الإدارية الجديدة مع شنايدر إلكتريك لتقديم احدث الحلول لإدارة المباني الذكية، ومكتب سبيس الاستشاري العام للاشراف علي تنفيذ للمشروع، وشركة أساس للمقاولات العامه لتنفيذ أعمال الإنشاءات والتشطيبات.

تم التوقيع بحضور المهندس محمد بدير –رئيس مجلس إدارة شركة بلدريا– والمهندس زياد الحارس –العضو المنتدب للشركة-ومن الجانب الآخر المهندس فؤاد زايد –نائب رئيس شركة شنايدر إلكتريك مصر وشمال شرق افريقيا والمشرق العربي – قطاع الطاقة الرقمية، والدكتور الخيام مدحت درة –نائب رئيس مكتب سبيس للاستشارات- والمهندس إسلام أنسي –المدير العام لشركة أساس للمقاولات. وبذلك يدخل مشروع باراجون مراحل أساسية من التنفيذ بعدما أعلنت بلدريا للتطوير العقاري عن إطلاقه في أغسطس الماضي.

وأكد المهندس محمد بدير أن شركة بلدريا للتطوير العقاري “قد وضعت لنفسها رؤية استراتيجية واضحة منذ البداية تقوم على الريادة والإبداع والمصداقية، ولهذا نحرص على أن تكون كل خطوة من خطوات تنفيذ مشروع باراجون تجسيدًا لتلك الرؤية.

وكما حققنا ذلك في مرحلة التصميم والتخطيط، عملنا على تحقيقه في اختيار شركائنا التنفيذيين، سعيًا منا لضمان أعلى مستوى من الجودة والانضباط في تنفيذ خطة عمل المشروع.” وتأتي هذه الخطوة في إطار تقدّم شركة بلدريا للتطوير العقاري في إنجاز المرحلة الأولى من المشروع والتزامها بتحقيق وعدها لعملائها بتقديم مبنى إداري ذكي هو الأول من نوعه في السوق المحلي.

وأضاف المهندس زياد الحارس- العضو المنتدب لشركة بلداريا للتطوير العقاري – أنه “اليوم ينضم إلى فريق عمل المشروع ثلاث شركات متميزة ورائده في مجالاتها، نأمل أن يساهم كل منهم في تحقيق رؤيتنا الطموحة على أكمل وجه. وانطلاقًا من هذه الرؤية تعاقدنا مع شركة شنايدر إلكتريك لتكون الشريك المنفذ لأحدث حلول إدارة المباني الذكية في مبنى باراجون، وأساس للمقاولات في دور المقاول العام، ومكتب سبيس الاستشاري لتولي مسؤولية الاشراف العام على تنفيذ المشروع”. كما صرح الحارس في حديثه أنه في أكتوبر الماضي تم بدء الاعمال بالهيكل الخرساني إلى جانب بيع اكثر من ٥٥% من إجمالي مبيعات المشروع.

من جانبه، عبّر المهندس فؤاد زايد – نائب رئيس شركة شنايدر إلكتريك مصر وشمال شرق افريقيا والمشرق العربي – قطاع الطاقة الرقمية- عن تطلعه لثمرة تعاون شنايدر إلكتريك مع بلدريا قائلًا: “من خلال تعاوننا المشترك نتطلع لتصميم وتنفيذ التصور الموضوع لمشروع باراجون، كمبنى إداري ذكي فريد من نوعه، وكنقلة جذرية في استخدام أحدث التكنولوجيات الذكية في المباني الإدارية في مصر.” وتابع موضحًا أن شنايدر إلكتريك تعمل على توفير حلول رقمية للطاقة والانظمة بهدف تحقيق الكفاءة والاستدامة، وهو ما يتوافق مع رؤية بلدريا وخطتها لتقديم أول مبنى إداري ذكي من نوعه في السوق المصري. على أن يتم ذلك اعتمادًا على خبرة شنايدر إلكتريك العالمية باستخدام تطبيقات بنية ومنصة تشغيل EcoStruxure في مختلف مجالات التكنولوجيا الذكية لتأسيس وإدارة مختلف مكونات البنية التحتية الذكية والمرافق المتصلة بالمشروع. وهي مصممة لدعم التوصيل والتشغيل وتمكين إنترنت الأشياء. ومن المخطط استخدامها في تنفيذ وإدارة بشبكات المرافق المختلفة، بالإضافة إلى مركز عمليات التشغيل والتحكم بخدمات المشروع.

كما صرّح المهندس إسلام أنسي -المدير العام لشركة أساس للمقاولات العامة – باعتقاده أن “المشاركة في تحقيق خطة بلدريا الطموحة وتصوراتها المبتكرة لمشروع باراجون تعتبر تحديًا جذابًا، ونحن على ثقة بقدرتنا على تنفيذ مبنى إداري ذكي يواكب هذه الرؤية ويقدم قيمة مضافة لمجتمع الأعمال في العاصمة الإدارية الجديدة، كما سنسعى لاستغلال طاقات خبرائنا ومواردنا لنقدم نموذجًا يحتذى به لجيل جديد من المباني الإدارية في السوق المصري.” هذا وتتمتع شركة أساس للمقاولات، التي أُسند إليها دور المقاول العام لأعمال البناء والتشطيبات، بخبرة قوية اكتسبتها خلال مسيرتها الصاعدة منذ انطلاقها وحتى أصبحت من الشركات الرائدة في مجالها فمصر والوطن العربي وأفريقيا.

وتعليقًا على التعاقد مع مكتب سبيس للاستشارات الهندسية ليكون مسؤولًا عن الاشراف العام على المشروع، أبدى الدكتور الخيام درة –نائب رئيس سبيس للاستشارات- سعادته بالتعاون مع بلدريا قائلًا: “نحن في مكتب سبيس سعداء للغاية بالانضمام لفريق مشروع باراجون ومتحمسون لبدء هذه الرحلة مع بلدريا، كما نتطلع من خلال مشاركتنا في باراجون لبناء علاقات قوية مثمرة مستقبلًا.” وتم اختيار مكتب سبيس للاستشارات نظرًا لخبرته العريقة التي بدأت عام 1979، بسابقة أعمال تتجاوز 2000 مشروع محليًا وإقليميًا وعالميًا، في قطاعات مؤسساتية وتجارية متنوعة تضم المنتجعات والفنادق والمباني الإدارية والتجارية والمؤسسات التعليمية، والمباني والمشاريع السكنية.

باراجون، أول المشروعات الذكية لشركة بلدريا في السوق المحلي باستثمارات تصل الى نصف مليار جنيه مصرى ، هو مبنى إداري ذكي مقام على مساحة 4,300 متر مربع، ومساحته البنائية تبلغ 23,000 متر مربع مكون من 2 بدروم وأرضي و7 طوابق. ويقع مشروع باراجون في موقع حيوي للغاية في قلب المنطقة المالية بالعاصمة الإدارية الجديدة، ويقدم هذا المبنى الإداري الذكي أفكارًا متميزة وحديثة للمساحات الإدارية في مصر تساعد الشركات على العمل بكفاءة وإنتاجية كبيرة موفرًا لهم كل وسائل الراحة والرفاهية والترفيه. ومن المخطط أن يكتمل تنفيذ المشروع بنهاية 2022.
لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.paragon-newcapital.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى